ما هو الفرق بين القرض، المنحة، والاستثمار؟

0

القرض: هو مال، أصول، أو سلع أخرى ملموسة / قيّمة مُقدّمة كدين لطرف ثانٍ على أن يتمّ تسديد قيمة القرض في المستقبل، بالإضافة إلى الفائدة أو الرسوم الماليّة الأخرى. وقد يكون القرض مبلغ محدّد مسبقاً يُدفع لمرّة واحدة أو يُعطى على شكل إئتمان محدود بسقف معيّن. وتتوفّر القروض عن طريق الأفراد، المؤسّسات الماليّة، الشركات، أو حتّى الحكومات.

يُصادق الطرفان على أحكام وشروط القرض لدى إتفاقهما المتبادل على المعاملة قبل نقل أيّة سلعة. في العادة، تُحدّد القروض شروط تتعلّق بالقيمة القصوى للفائدة بالإضافة إلى قيود أخرى مثل المدّة المتاحة لسدادها. كما تُؤثّر عدّة عوامل على القروض المختلفة وتُحدّد كلفتها وشروطها.

يجب التنويه أنّه لا يوجد تقاسم المخاطر في القرض، ويعني ذلك أنّ سداد المبلغ المُقترض مُلزماً بغضّ النظر عن نجاح الأعمال أو فشلها، بالإضافة إلى دفع الفائدة المُحدّدة إن وُجدت.

المنحة: المنحة هي هديّة يُقدّمها طرف ما (غالباً ما يكون مؤسّسة، شركة، أو حكومة) لفرد آخر أو شركة أخرى في العادة. وتُقدّم المنح بهدف إنجاز هدف أو تحفيز الأداء. في معظم الأحيان، تكون المنح عبارة عن هبات ليست بحاجة لسداد. 

يقع الاختلاف الأساسي بين القروض والمنح في مبدأ السداد. ويتطلّب القرض سداد المال المُقترض، على عكس المنحة.

الاستثمار: هي أصول متوفّرة أو وسيلة مُستخدمة بنيّة تحقيق ربح مستقبلي أو زيادة في القيمة. على الصعيد الاقتصادي، الاستثمار هو شراء سلع لا تُستهلك في الحاضر لكن تُستخدم في المستقبل لتحقيق الثروة. ويوجد تقاسم المخاطر في الاستثمار، ما يعني أنّ المستثمرين يتأثّرون في حال نجاح أو فشل الأعمال. كما يُعتبر اتخاذ أي إجراء استباقي لتحصيل الإيرادات في المستقبل استثماراً. على سبيل المثال، يكون الهدف من اختيار متابعة التعليم في العادة زيادة المعرفة وتحسين المهارات بهدف زيادة الدخل.

هل كانت هذه الإجابة مفيدة؟

0